“حماتي و أنا” كوميديا إذاعية للإعلامية المتألقة نعيمة الحميدي
04 يونيو 2016
0
203445
 ش ا س – د. وفاء ابوهادي
 
مسيرة مشرفة لفنانة تمتلك مواهب عديدة فهي ذات حضور ملفت وظل خفيف بالإضافة إلى بزوغ نجمها في الإذاعة بمسلسلات ناقشت الكثير من القضايا و أسهمت في حلها ، تطل علينا بموهبة جديدة وهي الكتابة لمسلسل إذاعي الذي احتفلت الفنانة الموهوبة نعيمة الحميدي مع أبطال المسلسل “حماتي و أنا” وهو مسلسل يحاكي جوانب من واقعنا بطريقة كوميدية أثبتت من خلاله قدرتها على التأليف في جانب متميز وهو الجانب الكوميدي .
وقد أثنىى على المسلسل مدير عام الإذاعة سمير بخش ، بالاضافة إلى جميع الحاضرين و الزملاء الإعلاميين .
 
وفي تغطية خاصة لصحيفة الخليج تحدث الأستاذ سمير بخش بقوله : نتطلع من خلال العمل للكوميديا الراقية التي ترتقي بالذائقة والحس لدى المتلقي لكون الكوميديا ليست مجرد وسيلة لرسم الابتسامة وإنما هي أسلوب من أساليب إيصال رسائل هادفة فهي تناقش عدد من مواضيع المجتمع بصورة فكاهية لذلك هي مختلفة تماماً عن فن الفارس الذي يكون الهدف منه الضحك فقط .
ونوه إلى أن الدراما و وسائل الاعلام تستطيع نقل الرسالة الهادفة و تقديم النصيحة بطريقة مغلفة غير مباشرة ومحببه للمستمع كون الانسان بطبيعته يكره توجيه النصح له من خلال أسلوب الامر “افعل ولا تفعل”
واشاد بما تقوم به الأستاذه نعيمة الحميدي بالمجال الدرامي في إذعه جدة وتمنى لها التوفيق و النجاح في عملها القادم .
ونوه إلى أن الأعمال التي تقدم من خلال إذاعة جدة نالت على اصداء جميلة واشادة من كافة الافراد و الؤسسات والجامعات منهم الدكتور زيد الفضيل كاتب ومعد برامج إذاعية وكاتب صحفي و الذي أشاد بالإذاعة بالإضافة إلى الدكتور عبدالله مناع حيث أشاد بالدراما الإذاعية موضحاً أنها تشكل نقله نوعية في سياق الأعمال الإذاعية التي قدمت من قبل اذاعه جدة على مر السنوات 
وبالرغم من كل الاعمال الدرامية التلفزيوية الى ان الاذاعه تركت بصمة خاصة مميزة بها وأثبتت قدرتها وكفائتها .
 
ويرى الأستاذ محمد صالح مدني مدير الدراما بإذاعة جدة أن المرأة تمتلك القدرة الكبيرة على كتابة الدراما كونها تعايش واقع المجتمع وتتعرض لمختلف تحدياته بداية من اهتمامها بمنزلها وابنائها وتوابع ذلك فنجد أسماء بارزة في هذا المجال كالأستاذة جواهر بنا وبالوقت الراهن نرغب بكسب الأستاذه نعيمة الحميدي التي تمتلك حس درامي برز في كتابة اول أعمالها “حماتي وأنا” 
و أكد أن المجال فتح للجميع وهناك دعم كبير للشباب و كل من يمتلك موهبة حقيقية ، كما ان الإذاعة تعمل على استقطاب الشباب المتميز الذين اتجهوا لليوتيوب وبرزوا من خلال أعمال جميلة اعجبت المشاهد السعودي و العربي عامة .
وتمنى للأستاذه نعيمة الحميدي مستقبلا رائعاً في مجال الكتابة الدرامية .
ونوهت الاستاذة جواهر بنا قائلة : قبل البدء بعملية الكتابة الدرامية لابد من ان يكون لدى الكاتب فكرة مكتملة للعمل و اختيار فريق العمل ليتمكن من كتابة شخصية تتناسب مع كل منهم وهذا مايعطي قوة للاداء .
الجدير بالذكر أن لها العديد من الاعمال الدرامية الاذاعية كاهل اول – دمعة يتيم – لا ياولدي و الكثير ومن خلال اعمالها تسعى بكل ما تمتلك من خبرة لدعم الشباب الموهوب ، وكان منهم الممثل لؤي الصايغ الذي شارك بمسلسل لا ياولدي وكانت اول مشاركة له في عمل درامي إذاعي .
كما أنها تستعد لعمل جديد مع بداية الدورة الجديدة باسم “يبقى الامل” بطولة محمد عزوز المشارك للمرة الاولى بمسلسل عمل خاص وكوكبة من نجوم الدراما الاذاعية  .
ونوهت لصعوبة التي يحملها النص الاذاعي بعكس التفلزيون كون الاذاعة تتطلب تقديم أداء يعتمد على صوت الفنان فقط لإيصال المشهد بكل أحاسيسه للمستمع .
وعبرت عن سعادتها بما قامت به الاستاذة نعيمة الحميدي من كتابة عمل متميز يحمل كوميديا جميلة  .
 
وتحدثت كاتبة العمل الاستاذة نعيمة الحميدي قائلة : أتت فكرة كتابة مسلسل “حماتي و أنا” من حبي وشغفي بالكوميديا وقد شجعها على الكتابة الأستاذ سالم الحمراني الذي وجد لديها الحس الفكاهي لايجاد فكرة عمل إذعي كوميدي .
 وقالت : بدأت تجربة الكتابة باستشارة من الاستاذة جواهر بنا وتم إرسال نسخة للاستاذ صالح مدني ووجدت التشجيع من الجميع حتى اكتمل العمل وبدأ تصوير مشاهده .
ونوهت الى انها مازالت في طور التعلم من كبار التخصص كالاستاذه جواهر إحدى أعلام الدراما الإذاعية وتوجهت لها بالشكر الكبير للوقوف بجانبها ومساندتها .
وعن اختيارها لقضية الحماة قالت انها رأت وعايشت مواقف لحموات قويات ومتسلطات و أمام الناس تظهر بصورة الام الحنونة ومن هنا أتت رسالة الدراما انه لا يتوجب على الابنه ان تستمع لأمها في حال وجود ضرر لبيتها واستقرار حياتها الزوجية .
وتم العمل على كتابه المسلسل مدة 4-5اشهر وبالمستقبل هناك قصة تراجيدية بعيدة عن الكوميديا و تتحدث عن مأساة كبيرة وهي واقعية عايشتها مع صاحبة القصة حتى موتها .
وقالت ان العمل حالياً ملك لوزارة الاعلام لا تستطيع البت فيه في حال عرض تقديمه كعمل تلفزيوني .
وتوجهت بالشكر لكل من وقف بجانبها في العمل بداية بالاستاذ سمير بخش و الاستاذ صالح مدني والاستاذة جواهر وكل زملاء العمل المساندين لها و مازن عارف الذي قام بالمعالجة الدرامية للعمل .
وقال الاستاذ حسين القرشي مخرج العمل : لابد ان يمتلك المخرج المختص بالإخراج الاذاعي او التلفزيوني إيحاء  وخيال واسع لإيصال كل ماقيل خلف المايك للمستمع ، ونوه أن المسلسلات الإذاعية تحتاج لدخلات خاصة بها و للمشاهد الجانبية كذلك بالاضافة الى المؤثرات الصوتية ليصل العمل تلقائياً للمستمع باحساسه سواء أكان المشهد داخل مطبخ و سوق فهناك مؤثرات خاصة بكل ذلك .
وأشاد بالنص وفريق التمثيل الإذاعي المتميز وهم من نجوم مؤسسي اذاعة جدة  ، وكأول عمل كتابي إذاعي للاستاذ نعيمة الحميدي تمنى لها النجاح وان يكون هناك أعمال قادمة .
و ذكر الممثل  مازن عارف أن العمل تأليف الأستاذة نعيمة وتعد أول تجربة لها في المجال الدرامي الإذاعي وقال شاركت بدور الزوج الذي يعاني من حماته و تتمحور شخصيته في المسلسل على عدة مواقف مع ام زوجته التي تختلق المشاكل لغرض التطفيش كونه تزوج من ابنتها الوحيدة  وينتهي به الأمر للبحث عن حل لتهدئة الأمر
ومن خلال معالجته الدرامية للعمل قام ببعض التعديلات للتسلسل فيه و قد أشاد بكفاءة الاستاذه نعيمة في مجال الكتابة و التأليف .
و أشار الممثل عبدالله اليامي أن تجربته بالدراما الإذاعية كانت من خلال مشاركته بمسلسل عشر صنايع وسور ضايع من تأليف وإخراج الأستاذ نزار السليماني وقد لاقى نجاح كبير .
ويرى أن الدراما الإذاعية بالمملكة في تقدم مستمر وتمنى وجود التنوع الكبير في الأعمال ومنحها مساحة أكبر ولا يكتفي بارتباطها بشهر رمضان المبارك كما هو حال التلفزيون .
وقال تكمن مشكلة الدراما كما اشرت الى ارتباطها بالشهر الفضيل وهنا نؤكد على ضرورة وجود أعمال درامية على مدار العام .
ومن خلال المسلسل يجسد دور العاشق كبير السن ويوضح الدور احتياج الإنسان للعاطفة بحياته مهما تقدم بالعمر ، وقد تم التركيز بالمسلسل على تدخل الام في الحياة الزوجية لأبنائها الامر الذي يؤدي الى الانفصال بين الزوجين وتم البحث عن حلول لهذا الامر من خلال أحداث المسلسل .
و شاركت الفنانة حواء أحمد بمسلسل “حماتي وأنا” بدور الزوجة ابنة الحماة التي تدخل في حيرة من خلال العمل في اختيار من تقوم بإرضائه زوجها أم والدتها .
وتم البحث عن حلول للعمل وهي قصص منفصلة تتميز كل حلقة بقصة مختلفة وتنتهي بحل إيجابي ليستفيد المستمعين فالعمل يهدف الى توجيه رسائل غير مباشرة وبطريقة جميلة .
وترى ان العمل الدرامي يكون مؤثر في وجود أفكار مختلفة بكل حلقة لكون المجتمع السعودي يعيش العديد من القضايا في اليوم الواحد ومن جهه اخرى لا يكون هناك نوع من المملل من قبل المستمع .
وقالت نحن نعيش بمجتمع متغير وهناك الكثير من الامور التي تحتاج طرح إذاعي لوضع حلول لها ومازالت الاذاعه بحاجة لدعم من الجهات المعنية .
وهنأت الاستاذه نعيمة رفيقة الدرب بالاذاعة وتمنت لها التوفيق في مجال الكتابة و أشادت بفضل الاستاذة جواهر ودورها الفعال .
 
وتوجه الممثل محمد عزوز بالشكر الكبير للأستاذ سمير بخش على متابعته و اهتمامه الشديد بالأعمال الإذاعية و الخاصة و الشكر للأستاذ محمد مدني مدير دراما إذاعة جدة باهتمامه ومتابعته باستمرار .
 و كفنان داخل إذاعة جدة الذي يعتبر نفسه نقطة من بحر نجوم إذاعة جدة مازال يتعلم منهم الكثير أمثال محمد بخش مازن عارف محمد بكر و الاستاذة نعيمة و الأستاذه جواهر ، ويرى ان تقيمه لا يمكن ان يكون كفنان لوجود من هم مهيئين لذلك من نجوم الاذاعه المميزين و اصحاب الأقدمية و الفضل بالمجال الدرامي.
ونوه إلى ان جميع أعمال الإذاعة مميزة وهادفة وهي بعيدة عن خدش الحياء كما أن اعمالها الدرامية تتوافق مع المستمع .
و اوضح أنه لا يمانع باللجوء الى التلفاز في حال توفر العروض لكنه لا يمكن ان يترك العمل الاذاعي الذي احبه وارتبط به فهو بدايته الحقيقية .
 
وألتقينا بالممثل لؤي الصايغ الذي ذكر أنه يجسد بالمسلسل دور صديق الزوج الذي يعاني من استبداد حماته و من خلال الاحداث يعمل على رد المكائد للحماة بمساعدة صديقه .
و أوضح أن الام في مجتمعاتنا العربية تملك تأثير كبير على ابنتها لذلك لابد من أن تكون مدرسة لها تتعلم منها التعامل مع حياتها الزوجية بحكمة لكونها الركيزة الأساسية في تربيتها .
كما يرى أن مسرحيات وافلام السبعينات أثرت بالشارع  المصري فيما يخص الحماة وانتقل الأمر للشارع العربي و الخليجي و أصبحت الحماة ظاهرة متواجدة ولابد من قلب الصورة للعكس حتى يتأثر المجتمع بطريقة عكسية إيجابية وتتغير الفكرة العامة .
00667a70-4673-44c6-a061-ba9faaf642a7 d76e25c4-ccc7-4bc9-95af-d879d21f4d6a 3e3326a1-c8cb-4092-9799-9a01656aaea8

قناة شبكة الاعلام السعودي

تابعنا على الفيس بوك

© 2016-2024 All Rights Reserved صحيفة شبكة الاعلام السعودي Design and hostinginc Digital Creativity

This site is protected by wp-copyrightpro.com